تصغير الثدي

Meme Küçültme Ameliyatı - İstanbul ve Diyarbakır Estetik, Plastik ve Rekonstrüktif Cerrahi - Doç. Dr. Burhan Özalp - BurhanOzalp.com
0

العملية الجراحية التجميلية لتصغير الثدي

تضخم الثدي، فترة زمنية تبدأ في فترة المراهقة وتنتهي عندما يصل الثدي إلى حجم معين. في بعض الحالات من الممكن أن يتجاوز حجم الثدي الأبعاد الطبيعية ويتشكل عند الشخص ما يُسمى بحالة ” تضخم الثدي “. حتى لو أنه لم يتم توضيح الأسباب الرئيسية لحالة تضخم الثدي، إلا أن الحساسية البالغة لنسيج الثدي تُجاه الهرمونات من أكثر الآراء المطروحة حول هذا الموضوع. إلى جانب هذا، الوزن الزائد، الرضاعة المتكررة طويلة الأمد، الأسباب الوراثية الأخرة من أكثر الأسباب الشائعة فيما يتعلق بحالة تضخم الثدي. قد تلزم المداخلة المبكرة في حال إن تشكل تشوه معين واضح في العمود الفقري خلال فترة المراهقة، وهي الفترة التي يستمر فيها نمو الثديين. عملية تصغير الثدي، واحدة من هذه المداخلات.

تضخم الثدي يتسبب بمشاكل أخرى أيضاً. من بينها، آلام في الكتفين، الساعدين و اليدين، انخفاضات في منطقة الكتف، تنمل في الساعدين, اضطرابات في الوقوف, انحناء في العمود الفقري, احمرار أسفل الثديين, و عدوى الفطريات. عندما نأخذ هذه الأسباب بعين الاعتبار، فإن عملية تصغير الثدي لا تقتصر على كونها عملية تجميلية وحسب، بل هي من ناحية أخرى عملية ترميمية يتوجب القيام بها.

من الممكن أن يبقى أثراً على شكل حرف T يتقدم إلى كِلتا الطرفين من الناحية السفلية للثدي إضافةً إلى الأثر المستقيم النازل بشكل مباشر نحو الطرف السفلي من الثدي اعتباراً من حلمة الثدي وذلك تبعاً للتقنية المستعملة في عملية تصغير الثدي. عملية تصغير الثدي بدون ترك أثر لا تُعد ممكنة إلا من خلال طريقة شفط الدهون الليبوسكشن وذلك بشكل مشابه لإجراءات شفط الدهون وذلك فقط عند المرضى الذي يسمح وضعهم بهذه الطريقة.

الفترة الزمنة لعملية تصغير الثدي تختلف ما بين 2,5-4 ساعات. هذه الفترة الزمنية تختلف وفقاً للحالة العامة للمريض، التقنية التي سيتم تطبيقها وأبعاد الثدي.

كم المدة الزمنية التي سأرقدها في المشفى ما بعد العملية؟

يتوجب البقاء ليلة واحدة على الأقل ما بعد العملية في المشفى. هذه الفترة الزمنية تُعتبر لازمةً للجسد للتخلص من آثار التخدير، و لأجل الحصول على علاج المضادات الحيوية و مسكنات الآلام بالشكل الصحيح و السليم. يتوجب علينا استعمال مصرّف الدماء الذي يسميه مرضانا عادةً باسم ” الأنبوب، الخرطوم ” المصنوع من بلاستيك يساعدنا على أخذ الدماء الموجود داخل الثدي ما بعد العملية. من المهم أن يبقى المريض في المشفى لتفادي حالات النزيف الشديد أو تجمع الدم المتعلق بالنزيف الحاصل في الثدي.

متى يتم فك الخيوط؟

في عمليات تصغير الثدي لا يوجد داعي لفك الخيوط وذلك لأننا نستعمل خيوط أدمية وهي خيوط تجميلية بعض الشيء. هذه الخيوط يتم امتصاصها من قِبل جسم الانسان بشكل كلي مع مرور الوقت. من الممكن أن تتطور حالات حساسية في الجلود الحساسة بعض الشيء، وقد يبدي الجسم حساسية تُجاه الخيوط. في هذه الحالات من الممكن أن يلزم التخلص من الخيوط التي يتم الشعور بها أسفل الجلد.

ما هو الوقت الذي يلزمني لكي أعد إلى حياتي اليومية ما بعد الخضوع للعملية؟

هذه الفترة الزمنية تختلف من شخص إلى آخر، ولكن بعض النشاطات الجسدية الصعبة والثقيلة مثل الرياضة، الأعمال المنزلية الثقيلة، حمل الأكياس الثقيلة، أمور يتم منع المريض القيام بها لفترة زمنية تتراوح ما بين 4-6 أسابيع. عدا عن هذا، المرضى يصبحون قادرون على التجوال داخل المنزل بأريحية كاملة تتيح لهم بتلبية احتياجاتهم الخاصة داخل المنزل اعتباراً من اليوم الثاني ما بعد العملية. ما بين 7-10 أيام، يصبحون في حالة قادرون بها القيام بأعمالهم اليومية بشكل كلي وكامل.

هل يكون الأثر واضحاً ما بعد العملية؟

من الممكن أن يبقى أثراً على شكل حرف T يتقدم إلى كِلتا الطرفين من الناحية السفلية للثدي إضافةً إلى الأثر المستقيم النازل بشكل مباشر نحو الطرف السفلي من الثدي اعتباراً من حلمة الثدي وذلك تبعاً للتقنية المستعملة. حتى لو اتخذ جراحكم كافة الاحتياطات اللازمة لأجل التخفيف من بروز الأثر المتشكل من خلال تفضيل خيوط أدمية، استعمال أدوات غرز ذات جودة عالية، التقليل من التوتر في محيط الجرح، إلا أن لون وبنية جلد المريض من أهم العوامل المبينة لتشكل الأثر أو عدمه. هذه الآثار عادةً تتضح حتى نهاية الشهر الأول من العملية ومن بعدها تبدأ بالاختفاء. حتى لو كانت الآثار واضحة فإن المرضى يتقبلون الأمر بسهولة.

ما الأمور التي يتوجب الانتباه عليها ما بعد العملية؟

*** في الوقت المبكر ما بعد اجراء العملية الجراحية يمكن مشاهدة بعض فقدان التناسق ما بين كلا الثديين وهذا امر طبيعي بسبب التورمات والانتفاخات ما بعد العملية لم تنتهي بعد ولكن بعد نزول الانتفاخات سيأخذ الثدي شكله المثالي. إذا كان هناك عدم تناسق ما بين الثديين ما قبل العملية فمن الممكن مشاهدة هذا الامر حتى بعد العملية أيضا بشكل مستمر ولكن تكون النسبة قليلة. ولكن ان المهم هنا ان يكون التوازن في حدود معقولة ومقبولة على الرغم من ان ثدي جميع النساء بشكل عام لديهن عدم الاتزان ما بين الثديين بشكل طبيعي.

*** لكي يأخذ الثدي شكله النهائي يحتاج المريض ان ينتظر لمدة 6 اشهر كنسبة متوسطة.

*** من المهم جدا للمريض الذي أجريت له عملية تجميل وتكبير الثدي ان يرتدي حمالات الثدي الخاصة للرياضيين لمدة 6 أسابيع ما بعد العملية لكي يأخذ الثدي شكله الجميل.

*** ان عملية تصغير الثدي ليست عائق من اجل الرضاعة على الاطلاق.

*** على الرغم من وجود مضاعفات مهمة في نخر حلمة الثدي ما بعد العملية ولكن من الممكن تخطي هذه المشاكل عن طريق التخطيط الصائب واختيار التقنية المناسبة لحجمه فبالتالي يمكن التقليل من المخاطر الى نسب صغيرة جدا.

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Doç. Dr. Burhan Özalp
اترك رقمك!
[]
1 Step 1
keyboard_arrow_leftPrevious
Nextkeyboard_arrow_right

© 2020 All Rights Assoc. الدكتور هي تنتمي إلى Burhan Özalp. جميع الحقوق محفوظة. تصميم من قبل وكالة نيلارت الرقمية
المقالات الموجودة في هذا الموقع هي لأغراض إعلامية فقط ولا ينبغي استخدامها للتشخيص والعلاج.
استشر أطبائنا لأية مشاكل صحية.